2022-01-14 09:05:10

بعمق ثلاث أمتار.. الجيش العراقي ينجز الخندق الحدودي مع سوريا 

نينوى-شبكة الساعة

+ حجم الخط -

أنجز الجيش العراقي الخندق الحدودي مع سوريا بالكامل وبعمق ثلاثة أمتار وعمق ثلاثة أمتار، فيما أكد أن "الحدود مؤمنة مع سوريا من خلال الكاميرات الحرارية، وكذلك الطائرات المسيرة وعلى مدار 24 ساعة بحسب الاتفاقيات الدولية الناصة على تأمين الحدود.

وذكر قائد الفرقة 20 في الجيش العراقي، أثير حمزة جاسم في تصريح للوكالة الرسمية، اليوم الجمعة، أن حرس الحدود والجيش منتشرين "ولمسافة 10 إلى 12 كيلومتراً لمنع أي محاولة للتسلل على الحدود من الجانب السوري، وبالمقابل عدم السماح لأي متسلل الخروج نحو الجانب السوري".

وبين أن "نتيجة التعاون الوثيق مع المواطنين لم تسجل خلال الشهر الماضي أي حالات تسلل أو حوادث جنائية وإرهابية في نينوى في قضاءي سنجار والبعاج".

وأشار إلى أن "اجتماعاً أسبوعياً دورياً يعقد بين الأجهزة والوكالات الأمنية لتبادل المعلومات، وعلى ضوئه تقوم قيادة الفرقة 20 وبحسب توجيهات قائد عمليات غرب نينوى بتنفيذ عمليات استباقية لمنع حدوث أي خروقات أمنية".

ولفت إلى أن "قضاء سنجار بحاجة إلى إعادة إعمار وبناء مستشفيات ومدارس، فضلاً عن توفير الخدمات كافة، ودور الجيش توفير بيئة آمنة من أجل دخول شركات الاستثمار إلى القضاء".

ونوه إلى وجود "خطط مستقبلية بإعادة فتح القطاعات بما يؤمن الحماية في إقليم كردستان ومناطق المتنازع عليها، وهناك تعاون بين الأجهزة الأمنية لإحباط أي استهداف أو اعتداء على محافظة أربيل أو سوريا".

ويعتبر ملف ضبط الحدود مع سوريا من أكبر التحديات التي تواجه القوات العراقية، بسبب طول الشريط الحدودي وقلة الإمكانيات التي تملكها قوات حرس الحدود.

وعلى مدى السنوات الماضية، أوقفت قوات الأمن العراقية مئات المسلحين من تنظيم "داعش" خلال محاولتهم الدخول إلى الأراضي العراقية.

وتشن القوات العراقية عمليات عسكرية متواصلة، ضد خلايا "داعش" النائمة، لكن عناصر التنظيم بدأت مؤخرا شن مزيد من الهجمات ضد أهداف عسكرية وأمنية ومدنية.

اخترنا لك

بودكاست
فيديو