2021-11-29 08:25:37

لبنان.. متظاهرون يقطعون الطرق احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادية

بيروت-شبكة الساعة

+ حجم الخط -

قطع محتجون لبنانيون عدد من الطرقات الداخلية ومداخل العاصمة بيروت، وذلك احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية وارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة.

وأقدم المحتجون، اليوم الاثنين، على وضع حاويات النفايات، وبعض العوائق والحجارة في الطرق لمنع المواطنين من الوصول إلى أعمالهم.

وفي مدينة طرابلس شمالا، قطع محتجون بعض شوارع المدينة الرئيسية والفرعية بالإطارات المشتعلة وحاويات النفايات والحجارة، بالإضافة إلى ركن بعض السيارات والشاحنات وسط الطريق.

وشهدت شوارع طرابلس انتشارا كثيفا لعناصر الجيش، في وقت علقت فيه العديد من المدارس، الدوام، حفاظا على سلامة الطلاب، بحسب المراسل.

وفي البقاع فقد أفادت غرفة التحكم المروري في تغريدة عبر "تويتر"، عن قطع عدد من الطرقات في مدينة زحلة وشتورة احتجاجا على ارتفاع الأسعار.

والأحد، كلف وزير التربية والتعليم العالي عباس الحلبي، مديري المدارس التنسيق مع المعلمين نظرا للدعوات التي أطلقتها أكثر من جهة لإقفال عدد من الطرق والشوارع، وذلك لاتخاذ القرار فيما يتعلق بترك مدارسهم مفتوحة أو إقفالها حفاظا على سلامة المدرسة ومعلميها وتلامذتها وأهاليهم.

وسجلت الليرة اللبنانية خلال الأسبوع الجاري هبوطا إضافيا؛ حيث بلغ سعر صرف الدولار الواحد 25 ألف ليرة في السوق الموازية، بينما سعره الرسمي يبلغ ألف و515 ليرة.

ومنذ أكثر من عامين، تعصف بلبنان أزمة اقتصادية حادة صنفها البنك الدولي واحدة من بين ثلاثة أسوأ أزمات اقتصادية في العالم، أدت إلى انهيار مالي ومعيشي، وارتفاع معدلات الفقر والبطالة.

اخترنا لك

بودكاست
فيديو