2021-11-28 19:26:55

الخزعلي يشكك بمحاولة اغتيال الكاظمي ويحذر من لصقها بفصائل "المقاومة" 

بغداد-شبكة الساعة

+ حجم الخط -

شكك زعيم حركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي بمحاولة اغتيال ريس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، فيما شدد على أن محاولة اتهام الفصائل المسلحة بقضية استهداف منزل رئيس الوزراء هو محاولة للعب بالنار ومحاولة لجر البلد إلى أزمة كبيرة.
وقال الخزعلي في كلمة حول التطورات السياسية في البلاد وتابعتها شبكة "الساعة" إن "حادثة استهداف منزل رئيس الوزراء المزعوم أمر خطير ويمس هيبة الدولة ولابد من إجراء تحقيق عاجل بشأنه".
وأضاف: أن "الرواية الحكومية ادعت أن حادث استهداف منزل رئيس الوزراء المزعوم تم بطائرات مسيرة وتارة أخرى بصواريخ، مبينا أنه لا توجد أية أدلة فنية أو بقايا تحطم طائرة مسيرة في حادث استهداف منزل رئيس الوزراء المزعوم.
وتابع الخزعلي: أن "محاولة اتهام فصائل "المقاومة" بقضية استهداف منزل الكاظمي هو محاولة للعب بالنار ومحاولة لجر البلد إلى أزمة كبيرة، متعهدا في حال ثبوت تورط أي أحد بحادث استهداف منزل رئيس الوزراء بعدم إعطائه الحماية والحصانة.
وبشأن نتائج الانتخابات البرلمانية، قال الخزعلي: إن "الانتخابات الأخيرة ستؤدي إلى انتقال البلد نحو الأسوأ، موضحا أن الحال الموجود في البلد هو حال انسداد سياسي واضح وأن المشاكل الحالية بالبلاد سببها الانتخابات وطريقة إجرائها والنتائج التي حصلت منها.
واستدرك زعيم العصائب: أن الخرق الكبير في الانتخابات حسب وصفه لم ينعكس في تقرير بلاسخارت لمجلس الأمن الذي بارك الانتخابات.
ودعا الخزعلي المرجعية الدينية في النجف للتدخل وإيجاد حل للأزمة بعد أن وصل وضع العراق، إلى الخطر والانسداد السياسي وتهديد سلمه الأهلي، بحسب قوله.

اخترنا لك

بودكاست
فيديو