"النفط العراقية": هدف منظمة أوبك إعادة التوازن للسوق النفطي

2021-11-25 10:50:08

+ حجم الخط -

أكدت وزارة النفط العراقية، أن الخطوات التي اتخذتها "أوبك" هدفها إعادة التوازن للسوق النفطي وأكدت أن المنظمة تتعامل بحذر مع عمليات الضخ وخفض الإنتاج.

وذكر المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد، للوكالة الرسمية، اليوم الخميس، أن من ضمن أهداف المنظمة "إعادة الاستقرار بين العرض والطلب نتيجة الأزمات التي شهدها الاقتصاد العالمي".

وبين أن "أزمات السوق العالمي جعل جميع الدول المنتجة الذين مع أوبك+ يتخذون خطوات تضامن لمواجهة المشكلة ومن ضمن قراراتها تقييد الإنتاج لامتصاص الفائض النفطي الذي تولد نتيجة الأزمات المتعاقبة".

وتابع أن "الوزارة وضعت برنامج واضح بالتزامن مع مراقبة السوق النفطي وتداعياته وبالتالي التزام الأعضاء وفق هذا الاتفاق لخفض الإنتاج ضمن برنامج مدروس أدى إلى امتصاص الفائض النفطي وتحسين أسعار النفط في الأسواق العالمية".

ولفت إلى وجود "تقارير متباينة حول أسعار النفط وزيادة العرض والطلب وارتفاع الأسعار وهذه التقارير تصدر من جهات مختصة".

ونوه إلى أن "الرؤية لسوق النفط غير واضحة بسبب الإرباك الموجود في الأسواق العالمية بعد التعافي وهناك تحذير من عودة الجائحة وضعت الحسابات بحالة مربكة".

وأوضح أن "بعض الدول ومنها الولايات المتحدة الاميركية وهي أكبر مصدر ومنتج في العالم وجدت أن ارتفاع الأسعار إثر عليها داخليا لذلك طلبت من اوبك أن تضخ المزيد من النفط".

وبيّن جهاد، أن "أوبك تتعامل بحذر مع عمليات الضخ وخفض الإنتاج وهذا البرنامج حقق نجاحاً، وبالتالي لا تريد أوبك أن تخسر هذا النجاح بضخ مزيد من النفط لأن الأسواق النفطية لاتزال هشة وممكن لأي كميات إضافية أن تؤدي إلى انهيار الأسعار أو فائض معين".

وأكد أن "العراق من ضمن دول العالم المتضامنة مع منظمة أوبك ولديها برنامج ويسير بخطى جيدة".

واختتم المتحدث باسم الوزارة قوله، إن "السوق النفطي مراقب من اوبك وفي ضوء التقارير تتخذ أوبك القرارات المناسب ولديها برامج لضخ 400 ألف برميل وفق برنامج محدد من الآن إلى العام المقبل".

اخترنا لك