البالغ عددهم 50 ألفاً.. نينوى تطالب بتوفير العلاج لمصابي السرطان

2021-11-25 08:51:47

+ حجم الخط -

طالبت دائرة الصحة في محافظة نينوى بالعراق، وزارة الصحة بتوفير اللقاحات والجرع لعلاج مصابي السرطان، مؤكداً عدد الأطفال المصابين في المحافظة بلغ 50 ألفًا.

وقال مدير عام الصحة فلاح الطائي، للصحيفة الرسمية، اليوم الخميس، إن "المحافظة سجلت أعداداً كبيرة من مصابي لوكيميا الدم لدى الأطفال من حديثي الولادة ولغاية الـ 12 عاماً".

وأضاف أن "دائرة صحة نينوى، تعاني من شح كبير بالعلاجات والجرع اللازمة لمصابي السرطان من الأطفال المتواجدين ضمن مشافي الطب الذري والمستشفيات المتخصصة بعلاج المصابين بالسرطان في الموصل".

بحسب إحصائيات حكومية، دمرت 12 مستشفى حكوميًّا من أصل 14، كما تعرض 76 مركزًا صحيًّا للقصف من أصل 98 في عموم مدينة الموصل.

ويقول خبراء إن إعادة إعمار المدينة يتطلب عدة مليارات من الدولارات، وأن عمليات الإعمار قد تطول إلى نحو عشر سنوات.

وما زالت المناطق القديمة في الجانب الأيمن من الموصل تحتوي على نحو ثمانية أطنان من الأنقاض، وأكثر من 300 ألف طن من مخلفات الحرب.

وأبرز المستشفيات التي تعرضت للقصف إثر العمليات العسكرية، مستشفى ابن سينا التعليمي الذي يعتبر أكبر مستشفى في محافظة نينوى، وثاني أكبر مستشفى بعد مدينة الطب في العاصمة بغداد، بالإضافة مستشفيات السلام والجمهوري والبتول ومستشفى الأورام السرطانية.

اخترنا لك