2021-10-27 06:22:30

ينبغي حذفها فورًا.. "غوغل" تحظر 150 تطبيقًا على الملايين من مستخدمي "أندرويد"

شبكة الساعة

+ حجم الخط -

حظرت شركة "غوغل" الأمريكية مجموعة جديدة من التطبيقات من "متجر بلي"، مشددةً على ضرورة إزالتها على الفور.

والحظر شمل مستخدمي "أندرويد" فقط، حيث حظرت الشركة أكثر من 100 تطبيق من "متجر بلي" الشهير، وستتم إزالة التطبيقات من هذا السوق عبر الإنترنت؛ بسبب عرض برامج ضارة تسمى"UltimaSMS".

ونجحت عملية احتيال الرسائل القصيرة هذه في تسجيل المستخدمين المطمئنين على الخدمات المتميزة التي قد تكلف مالكي "أندرويد" حوالي 40 دولارًا شهريًا مقابل لا شيء.

وتم اكتشاف عملية الاحتيال من قبل خبراء التكنولوجيا في "أفيست"، وبمجرد أن أدركت "غوغل" التهديد، قاموا على الفور بحظر التطبيقات.

لكن هذا الحظر الجديد قد يأتي بعد فوات الأوان بالنسبة للبعض لأنهم يعتقدون أن التطبيقات تم تنزيلها ملايين المرات قبل إزالتها.

لتحقيق أقصى قدر من النجاح، يتم تقديم التطبيقات كخدمات مشتركة مثل لوحات المفاتيح المخصصة وماسحات رمز الاستجابة السريعة ومحرري الفيديو والصور وحظر مكالمات البريد العشوائي وفلاتر الكاميرا والألعاب.

ووفقًا لـ "أفيست"، قاموا أيضًا بالترويج للتطبيقات من خلال الإعلانات على الشبكات الاجتماعية مثل"تيك توك" و"أنسغرام"، وكلها ساعدت في تعزيز شعبيتها.

وبمجرد التنزيل، تبدأ التطبيقات فورًا في التحقق من موقع جهاز المستخدم ورقم الهاتف لتحديد اللغة التي سيتم عرض الاحتيال بها.

عندما يفتح المستخدم التطبيق، يحتاج أيضًا إلى إدخال رقم هاتفه وفي بعض الحالات بريده الإلكتروني عنوان لاستخدام التطبيقات للأغراض المعلن عنها. إذا تم الإرسال، فإن هذه الخطوة تسجل المستخدم باشتراك "أس أم أس" مميز.

وقال "أفيست"، إنه يجب على مستخدمي "أندرويد" الآن تعطيل خيارات الرسائل القصيرة المميزة على شبكاتهم لتجنب الوقوع ضحية لهذا الاحتيال.

بالإضافة إلى ذلك، ينصحون مستخدمي الهاتف المحمول بالتحقق من المراجعات بعناية قبل تنزيل أي تطبيق؛ لأن تطبيقات الاحتيال غالبًا ما ترفع معدلات المراجعة، لكن المراجعات المكتوبة ضعيفة.

حتى عند تنزيل أحد التطبيقات، من الحكمة الاحتفاظ بالمعلومات الشخصية مثل أرقام الهواتف أو عناوين البريد الإلكتروني ومشاركتها فقط مع التطبيقات التي تثق بها حقًا.

اخترنا لك

بودكاست
فيديو